هكذا علقت اصالة على اغنية "سوري قديم" للفنان قصي خولي  

علقت الفنانة اصالة نصري على اغنية الراب الذي غناها الفنان قصي خولي التي تتحدث عن الاوضاع في سوريا.

ونشرت أصالة على "انستغرام" مقطع فيديو لأغنية خولي الجديدة والتي تحمل اسم "سوري قديم"، وهي على طريقة الراب وعلقت عليها قائلة: "شو هالامتحان الصّعب كلّنا تعبنا ومحاولات الفرح منقوصة والعيل تشتّتت، وصارت أحلامنا ما نموت ما بيهمّني قصي خولي مع مين وضدّ مين؟ وأنا بحبّه كتير وبحترمه، وما سألت ولا بدّي أسأل شو موقفه؟ ما بعتقد فيه شعب بالتاريخ تعذّب قدّنا، واختلف مع بعضه قدّنا، وشتم أهله وصحابه قدّنا".

وأضافت "وبهاليوم المبارك بندعي إسلام ومسيحيّين ترجع المحبّة تنبض بالقلوب الّلي هلكها الحزن والقسوة، ونرجع نقول بكلّ الفخرّ أنا سوري أنا الّلي حاربت الكراهية، وزرعت محبّة أنا الّلي حاولت، وأنا الّلي ما نسيت الأمل بالنّاس بدنا نعيش ونساعد النَّاس تعيش، لأنّه الحياة من حقّ الكلّ، وخلّونا بهالسنة الجديدة نغيّر طريقتنا مع بعض، وعالقليلة القليلة نبطّل نكره بعض بلكي بنوقّف ندبح بعض".

واردفت: "ويمكن لو رحمنا بعض بيرحمنا باقي العالم الّلي بيدبحنا كلّ لحظة وبكلّ الطرق وأوّلها وأغربها إنّه السوري ممنوع خياله يسمحله يفكّر يقدّم على ڤيزا مو قصدي لأميركا وأوروبّا، لأ بلاد عربيّة صديقة وحبيبة، وكلّ الكلمات الرنّانة، صارت كلمة سوري تهمة، وصار مهجّر واسمه عند صحابه وأهله نازح أو لاجئ، مو ضيف وصاحب بيت، حتّى كلامنا بكلّ بقعة من بلادنا صار قاسي وجارح، اليوم عيد السلام والمحبّة وبندعي الله تعمّ المحبّة والسلام بقلوب الكلّ".

يشار إلى أن اغنية "سوري قديم" كلمات اسماعيل تمر، فكرة وإخراج قصي خولي،وأطلقها الاثنان عبر قنواتهم على YouTube في 23 كانون أول الجاري.

 

 

 

شو هالإمتحان الصّعب!!!!!! كلّنا تعبنا ومحاولات الفرح منقوصه ، والعيل تشتّتت وصارت أحلامنا مانموت ... مابيهمّني #قصي_الخولي مع مين وضدّ مين؟ وأنا بحبّه كتير وبحترمه وماسألت ولابدّي أسأل شو موقفه ؟ مابعتقد فيه شعب بالتاريخ تعذّب قدّنا واختلف مع بعضه قدّنا وشتم أهله وصحابه قدّنا ... وبهاليوم المبارك بعيد ميلاد سيّدنا المسيح بندعي إسلام ومسيحيّين ترجع المحبّه تنبض بالقلوب الّلي هلكها الحزن والقسوة ، ونرجع نقول بكلّ الفخرّ أنا سوري ، أنا الّلي حاربت الكراهيه وزرعت محبّه، أنا الّلي حاولت وأنا الّلي مانسيت الأملّ بالنّاس ، بدنا نعيش ونساعد النَّاس تعيش لأنّه الحياة من حقّ الكلّ... وخلّونا بهالسنه الجديده نغيّر طريقتنا مع بعض وعالقليله القليله نبطّل نكره بعض بلكي بنوقّف ندبح بعض ويمكن لو رحمنا بعض بيرحمنا باقي العالم ، الّلي بيدبحنا كلّ لحظه وبكلّ الطرق، وأوّلها وأغربها إنّه السوري ممنوع خياله يسمحله يفكّر يقدّم على ڤيزا ، مو قصدي لأمريكا وأوروبّا لأ بلاد عربيّه صديقه وحبيبه وكلّ الكلمات الرنّانه ، صارت كلمة سوري تهمه ، وصار مهجّر وإسمه عند صحابه وأهله نازح أو لاجئ ، مو ضيف وصاحب بيت ، حتّى كلامنا بكلّ بقعه من بلادنا صار قاسي وجارح ، اليوم عيد السلام والمحبّه وبندعي الله تعمّ المحبّه والسلام بقلوب الكلّ . #سوريا#سوريا_الجريحه #الشام#الشامخه #الله_يحمي_بلاد_العرب#عيد_ميلاد_مجيد

A post shared by Assala Nasri (@assala_official) on Dec 24, 2017 at 11:27am PST

2017-12-27



All rights reserved © Syria-news.com 2018
Powerd By:Syria news IT