news edu var comp
syria
syria.jpg
مساهمات القراء
عودة إلى الصفحة الرئيسية
    مقالات
 
    شعر
 
    فشة خلق
 
 
الأرشيف
أرشيف المساهمات القديمة
مقالات
الانسان وغذاء البحر...بقلم: اياد راغب كعيكاتي

تشكل البحار والمحيطات اكثر من ثلثي مساحة الارض وللثروة السمكية اهمية بالغة لدعم الامن الغذائي ولاسيما في هذه المرحلة التي ترتفع فيها معدلات النمو السكاني.

وعموما فإن الانسان يحصل على ملايين الاطنان من الاسماك سنويا من البحر ويستوي الصيادون الذين يستخدمون الشباك البسيطة لصيد السمك وغيرهم من الصيادين الذين يستخدمون وسائل الصوت والصدى الحديثة. فهم جميعا صيادون والفارق الوحيد بينهم هو مدى كفاءة الوسائل وغزارة الصيد. ‏
فاستخدام الطرق الحديثة من طائرات للبحث عن تجمع الاسماك الى الاجهزة اللاسلكية لتوجيه سفن الصيد، الى الاجهزة الالكترونية لتحديد الاعماق التي توجد عندها الاسماك، كل هذه الطرق تسهم في جني محاصيل سمكية اغزر.


وقد اصبحت الخطوة التالية للانسان هي تطوير ما يسمى بفلاحة البحر فيربي صغار الاسماك في مزارع ويستأصل آفات قاع البحر وبعد ذلك يستطيع ان يجني محصوله السمكي الغزير. ‏
ويقول أحد العلماء عن كيفية فلاحة البحر: ان الذين يفلحون البحر سوف يستخدمون جرارات تقاوم الضغط كالغواصات يهبطون بها الى الاعماق وسوف تتمكن هذه الجرارات المزودة بصهاريج الاتزان والتي تسير بالمحركات النفاثة من ان تكشط قاع البحر اثناء موسم التكاثر وتخلصه من الاسماك النجمية والاعشاب التي تعوق التكاثر وبعد ذلك عندما يحين وقت الحصاد سوف تعود الجرارات نفسها وبداخلها رواد اعماق البحار وتلقي بشباكها في المياه نفسها لتحصد ما تكاثر من الاسماك والقاعدة السائدة في البحر هي: ‏
«كل أو استعد لأن تُؤكل» ‏


وبالاضافة الى الثروة السمكية هناك الحيوانات والنباتات المائية التي بإمكان البشر استغلالها لتوفير الغذاء له ولحيواناته أو دخولها في الصناعات الغذائية والدوائية. ‏
تعتبر الطحالب من اكثر نباتات البحر انتشارا وتتلون بألوان متعددة منها البني أو الاخضر أو الاخضر المزرق أو الاحمر أو الذهبي. ‏
وقد توجه بعض سكان سواحل البحار والمحيطات لاستغلال هذه الحشائش البحرية في غذائهم اليومي كشعوب اسكتلندا واليابان والصين. ‏
وتوجد عدة طرق لحصاد اعشاب البحار ففي الشرق الاقصى تسحب بعض الطحالب من قاع البحر بوساطة سفن ذاتية الحركة أما في البحر الابيض المتوسط فتجمع يدويا، ومن ثم تغسل بالماء العذب لتخلصها من الاملاح ثم تجفف إما بتعريضها للشمس أو بتعريضها للهواء الساخن. ‏


وتستعمل الطحالب كغذاء مباشر للانسان أو كغذاء جاف لحيواناته أو كسماد لمزروعاته كما يستخدم للحصول على المنتجات الطبية وكمواد خام للصناعات الكيمياوية. ‏
وتستخدم اعشاب البحر كتوابل وصلصة لوجبات السمك واللحوم والرز كعامل تهليم ويجدر بالذكر ان الطحالب تحتوي على فيتامينات E-D-B12- B1 وتستخدم بعض انواع الطحالب لتغذية الحيوان باضافتها للعلف الحيواني فتساعد على زيادة وزنه وزيادة انتاج الحليب. ‏
وتستخدم كأسمدة لاغناء التربة بالنتروجين والفوسفور والبوتاسيوم واليود طبيا تستخدم لمقاومة وعلاج الغدة الدرقية والاضطرابات المعوية والروماتيزم كما يستخرج الاغار AGAR من الطحالب الحمراء ويستعمل بصورة شائعة في الصناعات الغذائية لانتاج الحلويات (حلويات الهلام المطعمة بالفواكه) وكعامل تثبيت للعصير والمشروبات والاغذية المعلبة. ‏


كما تمزج الطحالب الجافة المطحونة بمحلول الصودا وتستعمل في صناعة الغزول كمثبت للصبغات، والآن تقام التجارب المخبرية لانتاج عجينة من الهائمات النباتات حيث انها بقيمتها الغذائية تضاهي افضل انواع اللحوم وتستعمل النباتات المائية كغذاء بعد غليها أو قليها. ‏
اذاً البحر في حالته الطبيعية ينتج بقدر ما تنتجه اليابسة، إلا ان الانسان لا يأخذ من مصادر المياه الا القليل من حاجاته الغذائية، فإذا ما توصلنا الى استغلال ناجح للبحار والمحيطات كمصادر للغذاء فإنه ينتظر الحصول على انتاج أغزر بكثير من المواد الغذائية التي نحتاجها. ‏

2018-03-29
أكثر المساهمات قراءة
(خلال آخر ثلاثة أيام)
المزيد