news edu var comp
syria
syria.jpg
مساهمات القراء
عودة إلى الصفحة الرئيسية
    مقالات
 
 
الأرشيف
أرشيف المساهمات القديمة
فشة خلق
نسبه مؤثره ... بقلم : ماجد جاغوب

لو تم وضع قطرة حبر احمر او اسود او ازرق في كأس زجاجي ممتلئ بالماء لتحول لون الماء الى نفس لون قطرة الحبر ولو سكبنا ما في الكأس بعدها داخل سطل كامل من الماء لبقي اللون ولكن مخفف ولكنه لن ينتهي ومع الاسف ان الغباء لعنة بحد ذاته


 وتكون اللعنة مركزه عندما يستميت الاغبياء في الدفاع عن سخافاتهم بوقاحة وثقه غير متناهيه وبلا حدود ويستميتوا في الدفاع عن غباءهم وقد ابدع البشر في اطلاق أوصاف تصنيفيه فالذئب والضبع صفتهم التوحش والاسد والنمر صفتهم الافتراس والثعلب صفته الغدر والخداع وهو يهاجم المخلوقات الضعيفه بوحشيه والقرش والتمساح مخلوقات بحريه متوحشه والغربان تنعق بعد الخراب وعلى الاطلا ل والبوم تزعق إيذانا بالموت والحزن قبل وقوعه والهدهد يرشد الى مكان وجود المياه تحت الارض في الصحراء بدون اجهزة ولا تجهيزات وبعض الطيور الجارحه مدى رؤيتها 5000متر

 

 

 والكلاب تبحث عن بقايا لحم وعظام الفطائس من الجثث الميته او بقايا الفرائس وبعض الطيور تتغذى على ما يتبقى على عظام الفرائس والسؤال للانسان أليست مواصفات المخلوقات السابقة وسلوكياتها هي من مواصفات الانسان بل هناك مستوى من السلوك ألانحطاطي لم تنحدر اليه المخلوقات الأخرى ويتحدث الانسان ويتفاخر بسمو عقله وتميزه وينسى ما يمارسه البعض من سلوك تنأى المخلوقات الاخرى عن فعلها

 

 

وعندما يصبح الغباء وباء فالصمت وعدم الاشتراك في مهاترات مع المصابين بوباء الغباء ودورهم كالببغاوات السيئة التي لا تجيد سوى ترديد الزعيق والنعيق على انها موقف مع انها شحن من فضائيات او إذاعات او صحف او رموز متعفنة حتى النخاع ولم يعد هناك ما يمكن البحث فيه فلو اختلفت مع الغارق في مستنقع التخلف ويسبح بجداره في سائل مشبع بفيروس الغباء بنسبة 1% فأنت محسوب على هذا الطرف او ذاك الطرف

 

 

وينسى البعض انهم عرب وفقط يصنفوا بعضهم اتباع لهذا او لذاك وكل من يختلف مع الاغبياء يقولوا عنه خارج التغطية صحيح اذا كانت التغطية هي مظلة الغباء وما يعوم فيه البعض بحيرة تحتوي على سائل مسمم بفيروس الغباء وهو اخطر الاوبئه فلا افضل ان اكون من السباحين في تلك البحيره ولا من القابععين تحت مظله تحمي الغباء وتغذيه بالافكار السوداء لقد وصلنا الى متاهة تختلف عن الذين تاهوا قديما في صحراء سيناء لان هناك سرعة في نشر السلبيات بكافة الوسائل الحديثه خلال ثواني معدودات والله المستعان
 

 





https://www.facebook.com/you.write.syrianews/?fref=ts



https://www.facebook.com/you.write.syrianews/?fref=ts
 

2017-07-11
أكثر المساهمات قراءة
(خلال آخر ثلاثة أيام)
المزيد